Wednesday, May 11, 2005

Spy game



وانا ماشيه ف الشارع اجد ف يدى ورقه دعايه ادهالى عيل صغير واختفى جاء فيها

"سيدتى على انتى متاكده ان اولادك لايدخلون على مواقع جنسيه
نحن نعلملك كيف تتاكدى من ذلك بمعرفه المواقع التى يتتردد عليها اولادك والصور التى يلتقوها عبر المحادثات ومراقبه البريد الالكترونى ومعرفه ما اذا كان جهازك يحتوى على افلام باحيه
فقط 20 جنيه"

-ايه الارف ده؟
-ايه مالك؟
-انتى موش شايفه المسخره؟ ايه التهريج ده
-خلاص موش عاجبك متروحيش دى حريه شخصيه
-لا اى عيل عارف الحريه يعنى بلاطه تضمن لى نفس الوقت التزامك بها وعدم القفز على بلاطات الاخرين دول كده بيتنططوا على كل البلاط
-بلاط ايه وسيراميك ايه وطى صوتك هتفضحينا

مفيش اموشنز هنا صح؟ لو فيه اعتبرنى قد وضعت الاموشن المذبهل
فانا مذبهله-وبشده- منذ ان لامست الورقه يدى الى الان
ايه المهزله دى
فكرت ان اتصل بهم واسالهم اذا جيت ودفعهم ال20 جنيه-هذا لو كنت أم اصلا- هل تضمن لى عدم الوصول الى مصادر اباحيه بطريقه اكتر ابتكارا
صدق فينا قول "الشعب نصه بيتجسس على نصه التانى"
كيف ستصارح هذه الام ولادها -بعد ماتاخد الكورس المذهل- باكتشافتها الخطيره اللى لاقيتها ع الجهاز؟
هتقولهم ايه ؟هاع انا اتجسست عليكوا وكشفت المستخبى .ونقضيها كده بقى؟

أكاد ارى الاعلان التالى
"عزيزى الاب
هل تعلم فيما يستخدم بناتك التليفون بعد نومك؟
الان جهاز تسجيل المكالمات بالاسواق المصريه"

"بشرى لولاياء الامور يكنكم الان مراقبه اولادكم خارج المنزل
كل ماعليك هو زرع المتتبع السحرى ف ملابس اولادكم........................"

3 comments:

أحمد said...

مؤخراً
كان فيها تحقيق في صفحة كاملة في الدستور ، عن تصنت الحكومة على الشعب المصرى ، و دلوقت انتى بتشيرى لتصنت الأم على البنت
لأنل هنا عند تخيل في دماغى
لو فى بينت في أولى ثانوى بتكلم ولد بيحبها في ثانيه ثانوى ، و الاثنين يا حرام صغيرين و نونو و لسه بيجربوا مشاعرهم لأول مرة

كم واحد بيتصنت عليهم ؟؟

Sarwa said...

بخصوص الحكومه اللى بتجسس ع الشعب اعتقد ان الموضوع ده موش صحيح -ع الاقل موش صحيح بالصوره اللى هما عايزينا نفتكرها- مهم موش فاضين بقى يراقبوا التليفونات والنت ويمشوا ورا الناس اعتقد انها اشاعات الهدف الاخبث
بث الرعب و اشعار الناس ان هما
متراقبين كده هيسهل عليهم حاجات كتير

اما بخصوص الولد والبنت واللى بيتصنت عليهم فده لانعدام الخصوصيه ف بلدنا المصون خوفا من ان يكون الشيطان تالتهم ولا حاجه فعاده بيبقى باقى الشعب تالتهم زبس توصل للتصنت ع الاميل والتليفونات كده ارف.

DoDe4Ever said...

موضوع حساس جدا على فرة , لكن فعلا رأيك صحيح

وظيفة الأم و الأب انهم ينشؤوا فى الأولاد التربية الصالحة و بعدها يثقوا فيهم

طريقة تجسس الأباء و الأمهات على الأبناء هو دليل كافى على فشلهم فى تربية أولادهم اللى أدى على زعزعة الثقة فى أولادهم و فى نفسهم انهم شاين انهم ربوا اولادهم غلط

بعيد عن الحلال و الحرام

عدم توعية بلادنا و أبائنا للثقافة الجنسية هو اللى بيؤدى ان الأولاد يدوروا بنفسهم و ممكن يقعوا فى أخطاء كتير نتيجة دعبستهم و لا هذا الشئ اللى بالنسبه لهم شئ محرم ممنوع الاقتراب منه و لا الأستفسار عنه الا فى ليلة الزواج

الحلال ان فعلا يبقى فى توعية جنسية لأنها مش عيب , كلنا جينا عن طريقها , الجنس هى حاسة من بقيت الحواس اللى محدش بيتلم عنها تحت مسمى انها عيب

الكلام كتير اوى

و لكن أبقى فى الأخر ان أقول أن عدم ممارستنا لما أحله لنا الله فى سعينا للمعرفة فى هذا المجال بطريقة مهذبة و عن طريق أولياء الأمور , هو ده اللى بيحرض الأطفال و الشباب للسعى للمعرفة بطرق لا يعرفون منها الحلال و الحرام لأنهم يعتقدوا انها لها حرام و مع ذلك الغريبة انهم يحسون بمشاعر جنسية

أستطيع أن أجزم ان معظم الشباب معتقد تماما ان مجرد احساسه بالشهوة يبقى ........حرام